منتديات رسالة المعلم الحضارية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نرحب بكم في المنتدى العربي
رسالة المعلم الحضارية

اذهب الى الأسفل
avatar
????
زائر

( إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ ) بقلم : د زغلول النجار -  Empty ( إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ ) بقلم : د زغلول النجار -

في الثلاثاء يوليو 05, 2011 1:45 am

بسم الله الرحمن الرحيم

من أسرار القرآن :

(377-ج) - ( إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ العُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ *)

(التوبة:40).

بقلم

الأستاذ الدكتور/ زغلول راغب النجار

في المقالين السابقين استعرضنا عددا من الدروس التربوية الهامة المستقاة من هجرة رسول الله- صلى الله عليه وسلم- وصاحبه أبي بكر الصديق- رضي الله عنه- من مكة المكرمة إلى يثرب, في ضوء الآية القرآنية الكريمة التي اتخذناها عنوانا لهذا المقال , والظروف الصعبة التي كان المسلمون يمرون بها وقت تنزل هذه الآية الكريمة .

هذا وقد سبق لنا أن أشرنا إلى أن هذا الحدث الذي غير مجرى التاريخ بانتقال المسلمين من مرحلة الاستضعاف والاضطهاد والإيذاء التي عاشوها في مكة , إلى مرحلة العزة , والقوة, والمنعة والتمكين في الأرض التي بدأوها في المدينة المنورة . وقلنا أن مسلمي اليوم قد عادوا في دورة من دورات الزمن إلى حالة الاستضعاف والاضطهاد والإيذاء على مستوى دولي أكبر وأخطر مما لقيه مسلموا مكة , وإذا أراد مسلموا اليوم الخروج من ذلك الذل الذي غرقوا فيه فعليهم معاودة الاستفادة بالدروس التربوية المستقاة من هجرة رسول الله- صلى الله عليه وسلم- حتى يتمكنوا من استعادة دورهم الرائد في هداية البشرية الضالة التائهة, والتي أعماها ما حققته من تقدم علمي وتقني مذهل , صاحبه انحسار ديني وأخلاقي وسلوكي مذهل كذلك , فأغرى ذلك الطواغيت بالإفساد في الأرض , والتسلط على الخلق ونشر الظلم في أرجاء الأرض في غطرسة عمياء , وتجبر فاق الحدود مما أغرق الأرض في بحار من الدماء والأشلاء والخراب والدمار, ولا مخرج للبشرية كلها من ذلك إلا بالعودة مرة أخرى إلى الله . ولا يملك مفتاح تلك العودة إلا المسلمين .

وعرضنا في المقالين الماضيين عددا من الدروس المستفادة من الهجرة نلخصها فيما يلي :

أولا : ضرورة الإيمان الصادق بالله-تعالى- وجميل التوكل عليه , والجهاد من أجل إقامة عدل الله في الأرض , والتحرك المخلص بذلك , مع الاستعداد للتضحية من أجل إعلاء كلمة الله, ونصرة دينه, واليقين بأن النصر من الله والاستبشار بقرب تحقق ذلك إن شاء الله تعالى.

ثانيا : الإيمان بحقيقة الأخوة الإنسانية , والتسليم بحتمية صراع أهل الباطل مع أهل الحق على الرغم من ذلك.

ثالثا : ضرورة إحكام التخطيط لكل أمر , وأخذ الحيطة الكاملة من مؤامرات أهل الشر , وقد تكالبوا على المسلمين في هذه الأيام .

رابعا : اليقين في رعاية الله- تعالى- لعباده المؤمنين به والمتوكلين عليه.

خامسا : التأكيد على أن حب مكة المكرمة من الإيمان , وكذلك حب الأوطان.

سادسا : ضرورة حب رسول الله- صلى الله عليه وسلم- وحب صحابته الكرام.

سابعا : ضرورة الأخذ بالأسباب في كل أمر من أمور الحياة , مع جميل التوكل على الله (تعالى).

ثامنا : ضرورة اليقين في معية الله- تعالى- لعباده المؤمنين , وحفظه لهم.

تاسعا : ضرورة الوفاء بالعهد تحت مختلف الظروف.
السعيد ابراهيم الفقي
السعيد ابراهيم الفقي
General Admin
عدد المساهمات : 170
تاريخ التسجيل : 16/01/2010
http://wata.ahlamontada.com

( إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ ) بقلم : د زغلول النجار -  Empty اشكرك استاذة سميرة واحييك

في الثلاثاء يوليو 05, 2011 2:58 am
اشكرك استاذة سميرة واحييك

استمري في هذا البحث الطيب

حفظك الله

اللهم صل على سيدنا محمد وعلى اهله وصحبه وسلم

حفظ الله زغلول النجار

ولك
تحية تربوية حضارية
avatar
????
زائر

( إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ ) بقلم : د زغلول النجار -  Empty رد: ( إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ ) بقلم : د زغلول النجار -

في الثلاثاء يوليو 05, 2011 10:42 pm
السعيد ابراهيم الفقي كتب:
اشكرك استاذة سميرة واحييك

استمري في هذا البحث الطيب

حفظك الله

اللهم صل على سيدنا محمد وعلى اهله وصحبه وسلم

حفظ الله زغلول النجار

ولك
تحية تربوية حضارية

جزيت خيرا أستاذنا الكريم
وشكرا على المرور الطيب والدعاء المبارك
رعاك الله
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى